سيارة إسعاف إماراتية خيالية و تعتبر الأسرع في العالم

0

سيارة إسعاف إماراتية خيالية و تعتبر الأسرع في العالم

سيارة إسعاف تسمى بـ لوتس ايفورا و هي سيارى من الصانعة البريطانية التي بدأ إنتاج سياراتها بالضبط سنة 2009 و تم تصديرها للعامة سنة 2010 , بالطبع قد ترى أن تاريخ شركة لوتس للسيارات جديد و هذا صحيح إلا أن هذه الشركة عامة متخصصة في صناعة السيارات الفخمة و التي تواجه بدورها الأسواق العالمية في صناعة السيارات المختلفة , لكن موضوعنا اليوم الذي تحده بعض الغرابة أن الإمارات تمتلك سيارة رياضية و هي مخصصة للإسعاف من نفس الشركة و تعتبر هذه هي سيارة إسعاف مميزة و الأسرع في العالم دون منازع و هذا ما سوف نراجعه و إياكم على مجلة عشاق سوريا طبعا . 

إذاََ : 

  1. ما هي الإمكانيات التي تتطلبها لقيادة هذه السيارة ؟ 
  2. و هل هي حقا الأسرع في العالم من حيث سيارات الإسعاف ؟ 
  3. ما هي مهمة هذه السيارة بالضبط ؟ 
  4. كيف يمكن أن تنقل هذه السيارة السريعة المصابين ؟ 
  5. و ما هي التجهيزات الوقائبية التي تتضمنها الخاصة بالإسعاف ؟ 

و العديد من الاسئلة التي قد تطرحها و التي سوف نجيبك عليها بالطبع في هذه المراجعة لذا تابع معنا . 

سيارة إسعاف تعد الأسرع في العالم تتواجد في الإمارات ( مراجعة ) : 

  • سياراة إسعاف لوتس ايفورا ليس غريبا عن أسطول الإمارات في الإسعافات : 

استمراراً في جهود تطوير برنامج حكومة دبي الذكية، انضمت في عام 2014 أسرع سيارة إسعاف في العالم إلى خدمة مواطني المدينة العالمية.

السيارة الرياضية المجهزة للإسعاف التي ترونها هي لوتس إيفورا والتي تستهدف إلى إتاحة تنقل المسعفين على سرعات تصل إلى 300 كم/س، وتقليل وقت الاستجابة إلى 3-4 دقائق.

يجدر بالذكر أن أسطول إسعاف دبي يضم عدة سيارات رياضية أخرى، ذلك يتضمنه فورد موستنج وكذلك شفروليه كورفيت.

  • إستعراض سيارة لوتس ايفورا في الإمارات : 

وقد تم استعراض لوتس إيفورا أمام السياح عندما تم تقديمها لاول مرة، حتى تم وضعها في الخدمة ويفترض أن تشغيلها مستمر حتى الآن.

ويقول إسعاف دبي:

“ثانية واحدة قد تشكل الفرق بين الحياة والموت”

و هذا  ما يفسر الحكمة وراء انضمام هكذا سيارة فائقة السرعة إلى أسطولها.

  • سيارة إسعاف بهذا الشكل كيف يمكن إستعمالها في اسعاف الأشخاص ؟ : 

ليس ممكناً نقل المرضى على متن لوتس إيفورا، حيث السيارة البريطانية تتسع شخصين وحسب (من ضمنهما السائق)، حيث الهدف منها هو نقل المسعفين بسرعة فائقة لإجراء الإسعافات الأولية، كونها مجهزة بجهاز محاليل، معدات الطوارئ وجهاز الصدمات الكهربائية لإنعاش القلب.

ليس هذا وحسب، إذ يتوفر جهاز يولّد الأكسجين، نظام اتصالات حتى يتواصل المسعفون مع المستشفيات أو بين بعضهم.

هذا ومن اجل استخدام لوتس إيفورا، كان على 50 مسعف في دبي أن يأخذ دروس قيادة واختبارات صارمة حتى تضمن الحكومة قدراتهم على التعامل مع السيارة التي سعرها يقارب 590 ألف درهم إماراتي ما يوازي 160 ألف دولار أمريكي  .

أخيرا : 

ما رأيك في نظام الإمارات الحكيم في توفير كل الإمكانيات اللازمة لشعبها , و هذه السيارة حقا قد تشكل فرقا في حياة الكثيرين و قد تكون سبب في بقائهم على قيد الحياة . 

لا تنسى مشاركة المعلومة مع اصدقاء و عدم تركها تقف عندك لتعم المعرفة . 

يمكنك الاستممتاع بوقتك و الدردشة مع أصدقاء جدد في دردشة عشاق سوريا من هنا . 

© جميع الحقوق محفوظة | موقع عُشاق سوريا |

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.